طرق تحقيق أقصى إستفادة من عملك





ترتبط الحلول إلى حد كبير بفقدان الوزن، ولكن هناك العديد من الأسباب الأخرى التي قد تجبرك على تبني نظام جيد للعمل. قد يكون أنك تريد أن تفقد بعض الوزن الإضافي أو أنك تريد ببساطة أن ترسم مستوى جسمك للأعلى وتحافظ على تلك النظرة العجيبة. كما أن العمل في هذا المجال يعد طريقة رائعة للحفاظ على مستويات الطاقة لديك مرتفعة ورفع حالة مزاجك. وأيا كانت الأسباب التي دفعتك إلى العمل، فسوف تستمتع بالفوائد الإضافية المترتبة على ذلك.

لسوء الحظ، لن تكون جميع الصداقات التي تشتركون فيها مجزية كما تأملون أن يكونوا. إذا لم تكن حريصا على كيفية إجراء جلسات العمل الخاصة بك، فقد ينتهي بك الأمر إلى إهدار طاقتك بلا سبب. ولكن هناك دائما طريقة لجعلها أكثر فعالية حتى تصل إلى أهدافك وأهدافها بشكل أسرع. قبل الوصول إلى الطريق أو إلى قاعة الألعاب الرياضية، يجب أن تعرف كيف تجعل جلالتك أكثر فعالية.

١. لا تأكلي بثقل قبل أن تشق

في الواقع أفضل وقت للعمل هو بعد أن تستيقظ. الركض على المعدة الفارغة من المحتم أن يأتيك بنتائج أفضل لأن الجسم يعاني من عجز في السعرات الحرارية وبالتالي فإن قدرات حرق الدهون تزداد إرتفاعا. وبالنظر إلى أن مستويات الغليكوجين تنضب عند النوم، فسوف تجبر الجسم على إستخدام الدهون المخزنة كطاقة عندما تعمل فارغة.

٢. تأكد من أنك تغذي عضلاتك

ولكن على الرغم من أنه من الأفضل والأكثر فائدة أن نعمل على المعدة الفارغة، تذكروا أن أجسامكم لا تزال بحاجة لبعض الوقود للحفاظ على مستويات الطاقة. إذا كنت على وشك الدخول إلى جلسة عمل مكثفة تأكل على الأقل ٣٠ جرام من النشويات من قبل. وقد يترجم هذا إلى موز أو تفاحة واحدة. عندما تعطي دفعة صغيرة لجسمك، سيكون لديك طاقة كافية لتبقى لك خلال الجلسة والحصول على نتائج فعالة من الجهود التي قمت بها. الفواكه الناعمة، فطائر الحبوب الكاملة التي يتم عملها بضع ساعات أو قبل ٣٠ دقيقة من الدورة ستعمل بشكل جيد بشكل مدهش.

٣. لا تنسوا الملاط

إن تغذية ما قبل التشغيل لا تقل أهمية عن إعادة التزود بالوقود بعد انتهاء الخدمة. ما تأكله بعد جلسة عمل أساسي جدا لتحقيق أهداف لياقتك. إن تغذية ما قبل الحل وما بعده يجب أن تكون مهمة لأنها ضرورية للغاية لتحقيق أهدافك. بعد المعالجة المكثفة، تحتاج إلى المغذيات المناسبة لتجديد مستويات الغليكوجين، وزيادة تخليق البروتين، وبناء العضلات والحد من انهيار البروتين. يستخدم الجسم البروتين بشكل أفضل بعد التمارين وأنت بحاجة إلى متابعة دورك بالأطعمة المناسبة. لذا، تأكد من أنك تأكل جزءا جيدا من البروتين بعد العمل.

٤. كل السعرات الحرارية أقل مما أحرقت

أحد الأخطاء التي يرتكبها الناس عند العمل هو غسل جهودهم عندما ينتهي بهم المطاف يأكلون أكثر مما يحرقون في جلسة عمل. من الطبيعي أن تشعر بالجوع والتعب بعد جلسة عمل، ولكن هذا لا يعني أن لديك الحرية في تناول ما تريد بأي كمية. ممارسة الجوع المستحث يمكن أن تزيد من إستهلاك السعرات الحرارية ولكن تأكد من إستخدام متتبع السعرات الحرارية لمعرفة كم حرقت حتى تستطيع تحديد أفضل ما تأكله.

أدلة التدريب تعمل بشكل مذهل لأنك تحصل على مدرب شخصي في أي وقت وفي أي مكان معين. العرق مع مراجعات Kayla مثير للإعجاب ويمكنك إستخدام العرق مع Kayla PDF للحصول على رؤى ناجحة للعمل.
تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-