نصائح لزيادة حرق الدهون أثناء التمرين



هناك طرق معينة لممارسة الرياضة يمكن أن تساعدك على حرق المزيد من الدهون بشكل كبير أثناء عملك. إنها ليست في الحقيقة مضايقات بحد ذاتها، بل مجرد تعديلات وإضافات بسيطة يمكن أن تعزز من نتائج حرق الدهون.
مرة أخرى، إنها ليست حقا للجميع لأن معظم الناس هذه الأيام تناسب ممارسة الرياضة كلما كان ذلك ممكنا بسبب الطبيعة المحمومة لأنماط حياتنا هذه الأيام. قد يرغب بعض الناس أيضا في تحسين أدائهم الإجمالي بدلا من حرق الدهون.
مع ذلك، إذا كان فقدان الوزن هو هدفك بالفعل، فأنت حر في المجيء أثناء مرورنا بهذه النصائح.

تنفيذ تمارين الصباح علي معده فارغه
هذا على الأرجح أحد أفضل المفاتيح لحرق تلك الدهون الزائدة التي كنت تحملها. ممارسة الرياضة على المعدة الفارغة في الصباح هي طريقة أكيدة لتحريك الفرن الدهني.

التمارين الصباحية يمكن أن تساعدك على حرق ما يصل إلى ٣٠٠ في المئة من الدهون الجسدية مقارنة مع التمارين الرياضية في أي وقت آخر من اليوم. المنطق هنا بسيط ومباشر.

بعد الاستيقاظ من النوم فقط، لا يوجد عادة أي جليكوجين (جلوكوز مخزن) في كبدك ليحرق الجسم من أجل الطاقة. هذا ما سببه الدهون التي كان جسدك يصوم طوال فترة نومك.

ونتيجة لذلك، يتعين على جسمك أن يلجأ إلى حرق الدهون المخزونة بشكل مباشر من أجل توفير الطاقة اللازمة لإكمال النشاط.
ولكن قبل أن تبدأ العمل على المعدة الفارغة في الصباح، أرجو التكرم بشرب كمية جيدة من الماء لتجنب الجفاف. يمكنك إضافة ملح عالي الجودة إلى كوب كبير من الماء الجليدي لمساعدة جسمك بسرعة.
تغيير التمرين الخاص بك
ومن المعروف أن الجسم البشري يتمتع بقدرة كبيرة على التكيف مع أي وضع مرهق يجد نفسه فيه، ولا يستثنى من ذلك.
إن القيام بتمرين معين بشكل منتظم سيجعل عضلاتك تستخدم في هذا التمارين المحددة. سوف يصبح الحل مع مرور الوقت أسهل بالنسبة لك لتنفيذ العضلات التي لا تحتاج إلى العمل بهذه الصعوبة لإنجاز الأشياء.
إن ممارسة هذه الطريقة سوف تقلل من إجمالي كمية السعرات الحرارية التي تستطيع إحراقها خلال هذه التدريبات.

وبالتالي، فإن تغيير التمرين بين الحين والآخر سيساعد على إرغام عضلاتك على التكيف مع التغيير الجديد، مما سيجعلها تعمل بشكل أكبر. وهذا من شأنه أن يؤدي إلى زيادة في معدل ضربات القلب، وبالتالي زيادة كمية السعرات الحرارية المحروقة.

القيام بتمارين كاردو فور تدريب الوزن
يمكن للجسم أن يستنفد جلوكوز الوقود المتوفر فورا خلال عشرين إلى ثلاثين دقيقة من التمارين الرياضية. الاستثناء الوحيد هو عندما تعمل في الصباح على معدة فارغة كما نوقش أعلاه.
فقط عندما تكون قد إستنفدت الجلوكوز المجانية المتاحة في نظامك يمكن لجسمك أن يتحول إلى حرق المزيد من دهون الجسم.

من الأسهل بكثير أن تستنزف مخزن جليكوجين بسرعة عن طريق المشاركة في تمارين تدريب الوزن قبل القيام بتمارين القلب. ومع هذا التحول في روتينك، سوف تبدأ في حرق الدهون في وقت أقرب كثيرا.

كما تمنحك ممارسة هذه الطريقة الكثير من الطاقة للتركيز على المواقف الصحيحة أثناء التدريب على الوزن. وهذا يساعد على تقليل فرص إصابتك أثناء العمل نتيجة للإرهاق.

تغيير مدة التمرين
تغيير المدة التي تمارس من أجلها مهم جدا أيضا. أنت بالتأكيد لا تريد لجسمك أن يتكيف مع كمية النشاط العادية.

ومن المهم تجنب ذلك لأنه من الأسهل على العضلات القيام بتمارين بمجرد أن يصبح الجسم معتادا على النمط الخاص لهذا التمرين.

وبالتالي، فإن تغيير مدة التمرين يمكن أن يساعد على تحسين أدائك. مع ذلك، مثل هذا التغيير قد يجعل من الصعب عليك الوصول إلى منطقة حرق الدهون.

على أي حال، يمكنك التغلب على هذا القيد بتوسيع مدة عملك كتعويض عن التغيير.
إن تطبيق هذه النصائح الصغيرة سيساعدك على نحو غير قليل على زيادة قدرتك على حرق الدهون أثناء التمرين.
للحصول على نصائح حول فقدان الوزن وعدم التحيز، زر اليوم واحصل على جسم أكثر سمكا وصحة.
تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-