التمارين والتصرفات - ثلاثة طرق للتمرين لها فوائد على صحتك العقلية



إذا كنت تخطط لأن تصبح أكثر صحة وتحسن من صحتك العامة، فلا ينبغي أن يكون من المستغرب أن تعرف أن التمرين هو أحد العوامل الأكثر أهمية للنجاح.

ولكن ما لا يدركه الكثير من الناس هو أن الممارسة تعزز أيضا صحة الدماغ. سوف تفعل الكثير لك أكثر من المساعدة على ضمان أن يمكنك الحفاظ على وزنك في نطاق صحي وحماية قلبك. كما أنه سيحفظ صوت عقلك أيضا.

إذا، كيف يمكن ممارسة الرفاهية النفسية؟ دعونا ننظر إلى بعض الطرق التي تساعدك على تحقيق هذا..

١. تقليل الضغط. ومثلنا كمثل العديد من عوامل الخطر الأخرى التي قد تساهم في داء السكري من النوع الثاني أو مرض القلب، فقد أصبحنا الآن أكثر عرضة للضغوط مقارنة بالأجيال السابقة. الضغط هو أمر طبيعي يمكن أن يقودك إلى النزول، الشعور بالاكتئاب والقلق. وإذا لم يتم التحكم فيه، فقد يؤدي أيضا إلى زيادة الوزن لأنك لا تبقي على مستويات الكورتيزول تحت السيطرة والتي من شأنها أن تعزز من تخزين الدهون حول منطقة البطن.

إن خفض مستوى الإجهاد لديك أمر سهل عندما تمارس الرياضة. سوف تحصل على إصدار مؤيدين إيجابيين "شعورا بالراحة"، مما سيساعدك على تزويدك بدفعة قوية وضمان شعورك بالراحة التامة وسيطرتها على حالتك.

٢. ثقة أكبر في النفس. عندما تمارس الرياضة بشكل منتظم، يمكنك أيضا ملاحظة تحسن مستويات الثقة بالنفس. سترى ما يمكنك تحقيقه بقليل من الوقت والجهد، وهذا يمكن أن يساعدك على التقدم خطوة للأمام على طريق النجاح. عندما تكتسبون ثقة في قدراتكم على التمرين، سوف تكتسبون أيضا ثقة في مجالات أخرى من حياتكم. ولتحقيق هذه الغاية، من الضروري إستخدام برنامج تمرين يساعد على ضمان تحديك المستمر لجسمك حتى تتمكن من رؤية تحسن مستمر أيضا.

٣. ذاكرة محسنة. كما سيساعد التمرين على تعزيز صحتك العقلية وتحسين قدراتك للذاكرة: وهذا عامل لا يدركه كثيرون. عندما تمرن، يبدأ الحصين بالنمو، وهذه هي المنطقة المرتبطة بالذاكرة المحسنة.

إذا كنت تجد نفسك في الآونة الأخيرة، فإن إضافة المزيد من التمارين على خطتك قد يكون مجرد الشيء الذي تحتاج إلى حل.

آمل، الآن يمكنكم رؤية كم من الفوائد ستجلبها إلى الطاولة. من الجدير بالذكر أن هناك بعض الوقت الإضافي والاهتمام لنحت مكان للتدريب في الأسبوع الذي تقومون به. صحتك تعتمد على ذلك.

على الرغم من أن إدارة مرض السكري من النوع الثاني قد تكون صعبة للغاية، إلا أنها ليست حالة يجب أن تعيش معها. قم بإجراء تغييرات بسيطة على الروتين اليومي الخاص بك - بما في ذلك التمارين الرياضية للمساعدة على خفض كل من مستويات سكر الدم ووزنك.

منذ ما يقرب من ٢٥ عاما، بيفيرلي بيبرز بحثت ووجدت عددا من الأسرار لمساعدتك على بناء جسم صحي. انتقل إلى للتعرف على بعض هذه الأسرار.
تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-